الرئيسية / سيارات / مبيعات السيارات تتراجع مجددا في نوفمبر

مبيعات السيارات تتراجع مجددا في نوفمبر

واجه قطاع السيارات شهرا صعبا آخر في نوفمبر الماضي، بعد أن تراجعت مبيعات سيارات الركوب خلال الشهر إلى أدنى مستوى لها منذ بداية عام 2018 على الأقل، مع استمرار القطاع في المعاناة جراء قيود الاستيراد.

وبيعت نحو 5200 سيارة ركوب في نوفمبر، بانخفاض 74% بالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي، وفقا للبيانات الصادرة عن مجلس معلومات سوق السيارات المصري (أميك).

كانت مبيعات سيارات الركوب في نوفمبر هي الأدنى على الإطلاق وفق متتبع إنتربرايز، والذي يعتمد على البيانات الصادرة عن أميك منذ بداية عام 2018. سجلت مبيعات سيارات الركوب أدنى مستوى لها منذ أربع سنوات ونصف للشهر الثالث على التوالي – باستثناء أبريل 2020، عندما تراجعت المبيعات وسط تفشي “كوفيد-19”.

وتعكس بيانات أميك الموزعين الأعضاء بالمجلس، والذي يضم أغلب (وليس جميع) موزعي السيارات العاملين في السوق المصرية.

هوت مبيعات الأتوبيسات بنسبة 55% على أساس سنوي لتبلغ نحو 1400 وحدة، فيما تراجعت مبيعات الشاحنات بنسبة 64% على أساس سنوي لتصل إلى أكثر من 1400 وحدة أيضا.

من المتوقع أن ترتفع المبيعات مرة أخرى هذا العام بعد أن ألغى البنك المركزي قيود الاستيراد التي فرضها الربيع الماضي في محاولة للحفاظ على العملة الصعبة.

تراجعت مبيعات السيارات خلال معظم عام 2022 بسبب القيود، التي جعلت من المستحيل تقريبا على الموزعين إدخال السيارات الكاملة أو المجمعة وقطع الغيار إلى البلاد، ودفعت عدد من شركات صناعة السيارات العالمية لوقف صادراتها إلى مصر.

شاهد أيضاً

لأول مرة في أفريقيا “ألستوم” ستوفر مترو أنفاق بدون سائق… و تصمم وتنشئ الخط السادس لمترو الأنفاق بالقاهرة الكبرى

من خلال توقيع اتفاقية إطارية مع الهيئة القومية للأنفاق ألستوم تصمم وتنشئ الخط السادس لمترو …