الرئيسية / فنون / محمد أبو الحسن فنــان أضحـــك الجمهور.. وتكفلــت فنانــة بعلاجـــه في نهاية حياتـــه

محمد أبو الحسن فنــان أضحـــك الجمهور.. وتكفلــت فنانــة بعلاجـــه في نهاية حياتـــه

قدم الفنان الراحل محمد أبو الحسن، العديد من الأعمال الفنية ويعد من أشهرها مسرحية “سك على بناتك”، والتي مازالت كل مشاهده مع “فوزية”، التي قدمت شخصيتها الفنانة سناء يونس، يحفظها الجمهور عن ظهر قلب، إلا أنه رغم هذا النجاح الكبير لم يكن له حــظ كبير في الأعمال الفنية.

ولد محمد أبو الحسن عام 1940 بمحافظة القاهرة، تخرج من كلية الزراعة في العام 1960، وعمل مهندسًا بمديرية الزراعة بالقاهرة، لكنه كان يهوى العمل الفني وكان يبحث عن فرصــة لتغيير مجاله وبالفعل التحق بالتلفزيون المصري وعمل ببرامج الأطفال، وعرف بخفـــة الظل التي جعلته يشارك في العديد من الأعمال الفنية من أشهرها مسرحية “سك على بناتك” مع الفنان القدير فؤاد المهندس.

ثم شارك بعدها في العديد من الأعمال من أبرز أفلامه “نص دستة مجانين و مجانين على الطريق، و مجرم رغم أنفه، و”شاويش نص الليل”، و”البرنس والظاهر بيبرس إضافة إلى العديد من المسلسلات منها المال والبنون”.

وفجأة توقفت الأعمال الفنية التي كانت تعرض عليه، وفي أحد اللقاءات النادرة له قال محمد أبو الحسن: “أنا فنان سابقًا ومتســـول حاليـــًا، وما أقصده أنني أتســـول فن وليس مالا فالحمد لله ربنا لا ينسي أحدا فأنا أتســــول الفن لأن الفن حياة ويمتع الإنسان ويسعده فالضحكة والابتسامة صدقة كما علمنا رسولنا الكريم، كان أخر أعمالي الفنية مسرحية  للطفل اسمها “أسعد سعيد في العالم” وهي مسرحية كوميدية كلها ضحك وسافرنا بها إلى المغرب وحصـــدت عدة جـــوائز”

وعن أحواله المادية قال: “الناس يأكلون ثلاث وجبات في اليوم وأنا آكل وجبة واحدة من يد زوجتي المخلصـــة وأنا قنــــوع جدا وربنا يطرح البـــركة في اللقمة الصغيرة”.

تعرض الفنان محمد أبو الحسن لأزمة صحيـــة أقعـــدته حتى تمكن منه المرض فقامت الفنانة سهير رمزي بالتكفـــل بنفقات علاجه، وسافر إلى الخارج لإجـــراء جـــراحة في القلب، حتى توفى في 8 يونيو عام 2014، ولم يشارك في تشييـــع جثـــمانه سوى عدد قليل من الفنانين معظمهم من نجوم الصف الثاني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *