الرئيسية / بنوك وبورصة / خبيرة أسواق مال توضح كيف الحد من مخاطرة الاستثمار بالعملات المشفرة

خبيرة أسواق مال توضح كيف الحد من مخاطرة الاستثمار بالعملات المشفرة

قالت حنان رمسيس خبيرة أسواق المال، أن أحد بدائل الاستثمار هو التعامل بالعملات المشفرة .

و أوضحت حنان رمسيس أن ، العملات المشفرة هي أصول رقمية تم إنشاؤها بهدف التبادل من خلال عملية التشفير الآمنة

وتتميز هذه العملات بأنها لا مركزية أي ليس لديها سلطة مركزية تتحكم بها كالبنوك والحكومات كما تتميز بنظام حسابات يتم فيه تسجيل كافة المعاملات الافتراضية بشكل متكامل

لا يمكن التعامل بهذه العملات بشكل يدوي وإنما يتم التعامل بها إلكترونياً

لذا فهي بحاجة لمحفظة إلكترونية تسمح بتخزين هذا النوع من العملات

و تستخدم هذه العملات المشفرة من قبل بعض الدول التي تسمح باستخدامها للدفع مقابل الخدمات والسلع ومع ازدياد الاهتمام بها والتعامل عليها أصبح هناك الكثير من المتاجر والبنوك التي تقبل التعامل بها كوسيلة للتعامل

كما ان العملات المشقرة لا تستخدم في خطط التخفيز المالي لذا فهي لا تتعرض للتضخم بل يحكمها العرض والطلب وبالتالي الالقبال عليها او رفضها

ويوجد العديد من الدول وضعت قوانين لتسهيل التعامل عليها مثل الامارات

ودول اخري منعت التعامل عليها للخوف من مخاطرها الهائلة مثل مصر والعديد من الدول العربية

ويوجد اكثر من 9000 نوع من العملات المشفرة

ومن اشهرها

البيتكوين Bitcoin: تعتبر هذه العملة أول عملة رقمية, وتم إطلاقها في عام 2009 كبرنامج مفتوح المصدر على يد مطورها ساتوشي ناكاموتو, وتعد العملة الأشهر في مجال التداول الإلكتروني, وذلك بسبب قيمتها العالية وحجم تداولها الكبير, حيث تمثل البيتكوين حوالي 40% من القيمة السوقية لسوق العملات المشفرة بالكامل, هذا وبالإضافة إلى قبولها كوسيلة للدفع في الكثير من المتاجر الإلكترونية والحقيقية, و توجد الكثير من الشركات والبنوك للتعامل بها وإدراجها في تعاملاتها المالية.

 

الإيثيريوم Ethereum: تم إطلاق هذه العملة في عام 2015, وكعملة البيتكوين تعتمد هذه العملة على تقنية البلوكشين ولكنها تختلف عن البيتكوين في أنها ليست مجرد عملة مشفرة فقط, بل هي أيضاً شبكة تسمح للمطورين بإنشاء عملتهم المشفرة باستخدام الشبكة الخاصة بها والتي تسمى إيثيريوم, ومع أن قيمتها ليست ضخمة مثل قيمة البيتكوين, وعلى الرغم من أنها دخلت في سوق التداول بعد سنوات كثيرة من ظهور الكثير من العملات المشفرة الأخرى إلا أنها تحتل مكانة عالية في سوق العملات المشفرة وذلك بسبب تقنيتها الفريدة.

 

لايتكوين Litecoin: ظهرت هذه العملة المشفرة لأول مرة في العام 2011, ولكن على الرغم من دخولها السوق في الوقت ذاته الذي دخلت فيه عملة البيتكوين إلا أنها لم تحقق الشهرة العالية التي حققتها عملة البيتكوين على الرغم من أن سرعتها في عملية لإتمام المعاملات أعلى بأربع مرات من عملة البيتكوين”, ولكن مع ذلك فهي تحتل مكانة عالية ومرموقة في سوق العملات المشفرة ويتم تداولها من قبل عدد كبير من المتداولين بشكل يومي.

 

ريبل Ripple: ظهرت في عام 2012, وتعتبر عملة مشفرة وفي الوقت ذاته شبكة تبادل للدفع تستخدمها الكثير من البنوك في كافة أنحاء العالم, حيث ترتبط هذه العملة بعقود مع مصارف كبيرة حول العالم, كما تتميز عن بقية العملات المشفرة بتقديمها لتعاملات مالية دولية, فبدلاً من استغراق 10 أيام عمل لإتمام معاملة مالية يمكن إتمامها في ثوان قليلة باستخدام عملة ريبل.

 

كاردانو Cardano: تتميز شبكة كاردانو بأنها أصغر من مثيلاتها من الشبكات, مما يجعلها خياراً مميزاً بالنسبة للمستثمرين وذلك لأن إتمام المعاملات المالية يتطلب طاقة معينة, وبسبب حجم الشبكة الصغير فهذا يعني أن المعاملات فيها أسرع وأرخص, وتتميز الشبكة بأنها أكثر أماناً, و قابليتها للتكيف وسعرها المقبول مقارنةً بمثيلاتها من العملات المشفرة.

 

باينانس كوين Binance Coin: أثبتت هذه العملة أنها واحدة من الخيارات الأفضل للاستثمار والتداول من بين العملات الرقمية, حيث حققت هذه العملة ارتفاعاً كبيراً بعد عام 2017, خلال الفترة التي ارتفعت فيها قيمة معظم العملات المشفرة, ولكن هذه العملة تختلف عن بقية العملات المشفرة التي ارتفعت في تلك الفترة في أنها حافظت على القيمة التي وصلت لها, وواصلت الصعود بشكل بطيء ولكن بتردد تصاعدي ثابت.

 

ستيلر Stellar: تعتبر هذه الشبكة الخاصة بموقع باي بال الشهير منصة دفع لشبكات العملات المشفرة, وتعمل هذه المنصة كجسر يحقق التواصل بين المصارف والبنوك وشبكات البلوكشين. تتميز هذه المنصة بأن معاملاتها أرخص وأسرع بكثير من المصارف التقليدية وذلك بسبب طبيعتها كشبكة مركزية, مما يجعل من إمكانية تحويل أي عملة وتداولها أسرع وأرخص بكثير.

 

بولكادوت Polkadot: تم تصميم هذه العملة لاستبعاد المستثمرين الذين يتداولون بهدف كسب المال بسرعة, حيث تتيح هذه العملة إمكانية الاستثمار الحقيقي على المدى الطويل, وتتميز هذه العملة في إشراك المستثمرين في اتخاذ القرارات مثل اتخاذ القرارات بشأن الرسوم والتحديثات وغيرها من الأمور.

 

تيثر Tether: تعتبر هذه العملة واحدة من أكثر العملات استقراراً وذلك بسبب ارتباطها بعملة الدولار الأمريكي, حيث أن كل وحدة تيثر تمتلك دولاراً واحداً مقابلاً لها في البنك الفدرالي الأمريكي, مما يجعلها خياراً آمناً بالنسبة للكثير من المستثمرين الراغبين بالتعامل بالعملات المشفرة.

 

تشين لينك Chainlink: تعد هذه العملة الرقمية فريدة من نوعها وذلك بسبب سعرها المغري الذي يجعل منها خياراً أكثر من رائع للاستثمار لأن قيمتها قابلة للارتفاع في ظل حجم النمو الهائل للسوق, ناهيك عن أن أسعارها معقولة

ولفتت حنان رمسيس أنه للتعامل في العملات المشفرة عليك ان تعلم انها عالية المخاطر

وعدم اتاحة التداول فيها قد يعرضك لضياع مدخراتك

كما ان تقلباتها السعرية عالية جدا لانها عاليا المخاطر

وعليك متابعة استثماراتك بدقة والالمام بكافة الاخبار والمعلومات المرتبطة بالاقتصاد العالمي والمرتبط بالتداول علي هذا البديل من بدائل الاستثمار

لان الهدف تنمية وليس ضياع الاستثمارات

شاهد أيضاً

خبيرة أسواق مال تشرح قواعد طرح الشركات بالبورصة

قالت حنان رمسيس خبيرة أسواق المال ، إن مجلس إدارة الهيئة العامة للرقابة المالية في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *